مــــنتدى كلـــــــمة



 
الرئيسيةالرئيسية  قمة الحب & LoVeقمة الحب & LoVe  اليوميةاليومية  مكتبة الصورمكتبة الصور  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

الدكتورة أميرة
أميرة حبية خالوا
يوسف حبيب خالوا
محمد حبيب عمته حبيبة

سما حبيبة عمو


شاطر | 
 

 خطبة الشيخ محمد حسان (الكاسيات العاريات ) ج2

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sasa
سوبر عضو
سوبر عضو
avatar

كيف تعرفت علينا : صديق & صديقه
عدد المساهمات : 251
تاريخ التسجيل : 16/07/2009
الموقع : خليك فى حالك

مُساهمةموضوع: خطبة الشيخ محمد حسان (الكاسيات العاريات ) ج2   الأحد 09 أغسطس 2009, 3:59 pm

اللهم أستر نساءنا وبناتنا. اللهم حبب إليهن الحجاب وزينه فى قلوبهن برحمتك يا أحرم الراحمين "نساؤهم كاسيات عاريات على رؤوسهم كأسنمة البخت العجاف" وفى لفظ سيأتى الآن إن شاء الله تعالى :رؤوسهم كأسنمة البخث المائلة". البخث نوع من أنواع الجمال الخرسانية التى كانت تعد من أغنى ما يمتلكة العربى من الجمال العربية، وتمتاز بطول الأعناق يعرف هذا البعير بالقوة والجودة وغلو ثمنه، فإذا مال السنام دل ذلك على ضعف هذا البعير وعلى عدم رغبة صاحبه فيه غبة كبيرة يصبح بعيراً مهملا لا يقوى على الخدمة ولا يقوى على العمل، فالنبى يشبه رؤوس النساء الكاسيات العاريات معينة فترفع المرأة شعرها على رأسها كما رفع السنام على ظهر البعير سبحان الله، وهذا ما يسمى الأن بقصة الأسد عند النساء، وهناك قصات مختلفة تخرج من آن لآخر بحسب أحدث الموضات والموديلات، وأصبحنا نرى الآن ولتصفيف شعرها محلات خاصة بذلك تسمى بمحلات "الكوافير" . تذهب المسلمة لهذا المحل لتجلس طائعة مختارة غير كارهة ولا مضطرة بين يدى رجل أجنبى ليصفف لها هذا الأجنبى شعرها أو ربما ليصل لها شعراً آخر يخالف شعرها الحقيقى، فالنبى يصف أحوال النساء فى عصرنا الآن وصفاً دقيقاً كأنما يعيش المصطفى بيننا ويصف حالة رآها بعينه "على رؤوسهم كأسنمة البخث العجاف".

يقول :"العنوهن فإنهن ملعونات" وأرجو أن أقف عند هذه اللفظة لأبين قاعدة أصولية فى غابة الدقة ألا وهى الحكم على الإطلاق، والحكم على التعيين فلا ينبغى أن تأتى لامرأة متبرجة بعينها وتقول: أنت ملعونة . لا . لا يجوز ذلك، بل يجب أن تقيم عليها الحجة الخاصة وأن تبين لها الحق بالحكمة والرحمة والأدب والتواضع، فشتان شتان بين أن تقول: لعن الله الكاسيات العاريات هذا حكم على الإطلاق، وبين أن تقول: فلانه الكاسية العارية ملعونة فرق كبير بين الحكم على الإطلاق والحكم على التعيين، فالحكم على معين من الناس سواء كان رجلاً أو امرأة لابد فيه من تحقيق شروط وانتقاء موانع هذا درس مهم أو لطيفة لا ينبغى أبداً أن نتجاهلها، فإننى أسمع كثيراً من إخواننا وطلابنا يقول: فلان شهيد . لا ينبغى أن تحكم له بالشهادة وإنما قل: أرجو الله أن يكون شهيداً أو أن يكتبه عنده فى الشهداء.. وفلان فى جهنم لا تتألى على الله ما أدراك أنه فى جهنم، فإن بين الله وبين عبادة من الأمور والأحوال ما لا يعلمها إلا الكبير المتعال من المصائب المكفرة ومن الرحمة التى لا يعلمها إلا هو إلى أخره.. وفلان فى الجنة ما يدريك فلا ينبغى أبداً أن نحكم لأحد بالشهادة، أو أن نحكم لأحد يجنة، أو أن نحكم لأحد بنار أو أن نلعن أحداً من الناس بعينه دون أن نقيم الحجة عليه بالضوابط المعلومة التى فصلتها قبل ذلك فى الفصل الأول وأنا أشرح كتاب حقيقة التوحيد. فالنبى يقول: " نساؤهم كاسيات عاريات على رؤوسهم كأسنمة البخث العجاف العنوهن فإنهن ملعونات .. لو كانت وراءهم أمة من الأمم لخدمن نساؤكم نساءهم" ([2]) أى لبعدكم عن الله وعن منهج الله وهذه ثمرة حتمية



مرة للبعد عن منهج الله جل وعلا وهى ثمرة الذل والهوان، وأنا أعلم يقيناً أن الأمة الآن تعيش هذه المرحلة تجنى ثمرة البعد عن الله تعالى وهى ثمرة مرة، فلقد أذل الله الأمة لمن كتب عليهم الذل والذلة من إخوان القردة والخنازير من أبناء اليهود ولا حول ولا قوة إلا بالله. فالنبى يقول:" لو كانت وراءكم امة من الأمم لخدمن نساؤكم نساءهم كما يخدمنكم نساء الأمم قبلكم" هذه علامة من العلامات التى ظهرت الآن. وفى رواية للحاكم " سيكون فى أخر هذه الأمة رجال يركبون على المياثر"([3]) والمياثر جميع ميثرة بكسر الميم وهى الثوب الذى تجاله الثياب، وتطلق المياثر على مراكب الأعاجم التى تعمل من حرير أو ديباج، والمراد بها هنا السروج العظام وهى تطلق الآن كما ذكرت على السيارات الأنيقة، وللأمانة العلمية التى عاهدنا الله عليها فإن فى رواية الحاكم التى ذكرت عبد الله القتبانى وقد ضعفه أبو داود والنسائى رحمهما الله تعالى وقال فيه أبو حاتم: هو قريب من ابن لهيعة ومعلوم أن ابن لهيعة ضعيف، إلا أن الحديث يقوى بالحديث الذى ذكرت أو بالطريق الذى ذكرت من مسند أحمد رحمه الله تعالى، واللفظ المشهور الذى رواه مسلم، من حديث أبى هريرة أن النبى قال: "صنفان من أهل النار لم أرهما : قوم معهم سياط كاذناب البقر يضربون بها الناس، ونساء كاسيات عاريات مميلات مائلات رؤوسهن كأسنمة البخت المائلة لا يدخلن الجنة ولا يجدن ريحها وإن ريحها ، ليوجد من مسيرة كذا وكذا"([4]) ، صنفان من أهل النار.. هذه شهادة من الصادق الذى لا ينطق عن الهوى، فالنبى هو الذى يحكم الآن بالنار على امرأة كاسية عارية .. وقد فصلت القول فى الصنف الأول رجال معهم سياط كأذناب البقر.

وأفصل فى الشق الثانى "نساء كاسيات عاريات" ما معنى قوله (كاسيات عاريات) فى ذلك أقوال لأهل العلم:

الأول: كاسيات عاريات اى تلبس المرأة ثيابا شفافة خفيفة تشف هذه الثياب ما تحتها فتظهر المرأة وكأنها عارية، وأظن أن هذا الوصف النبوى تراه الآن منتشرا عند عدد كثير من النساء ولا حول ولا قوة إلا بالله، بل – والله – قد ترى الثوب الداخلى الملتصق بالجسد سواء فى الجزء العلوى عند الصدر أو فى الجزء السفلى الذى يستر عورة المرأة قد تراه ظاهراً بارزا من جراء هذه الثياب الشفافة التى تظهر المرأة وكأنها عارية، بل أنا أقول قد تظهر المرأة بهذه الثياب وهى أشد فتنة من العارية تماماً، لأن الممنوع مرغوب ولأن المرء دائماً بفطرته مجبول على أن يعرف ما وراء الحجب والجدران، فتلبس المرأة ثياباً شفافة فتظهر هذه الثياب المرأة وكأنها عارية هذا تفسير..

التفسير الآخر: أن المرأة تلبس ثياباً ضيقة فتظهر تلك الثياب مفاتن المرأة تماماً وكأنها عارية تظهر كل مفاتن المرأة وساء من الأمام أو من الخلف. أسأل الله أن يستر نسائنا وبناتنا إنه على كل شىء قدير فتظهر المرأة مع أنها تلبس الثياب لكنها تظهر وكأنها عارية، إما للثياب الشفافة التى تظهر ما تحتها وإما للثوب الضيق الذى أظهر كل مفاتن المرأة بصورة تجعل المرأة أشد فتنة من المرأة العارية. النبى يحكم على هؤلاء بأنهن من أهل النار فهل تقوى المرأة المسلمة التى ظهرت كاسية عارية هل تقوى على النار.

أختاه أيتها الأخت المسلمة هل تقدرين وتصبرين على حر النار؟ يا من خرجت بالثياب الشفافة، ويا من خرجت بالثياب الضيقه هل تصبرين على حر النار؟ هل تعلمين أن الطعام فى النار نار؟ هل تعلمين أن الشراب فى النار نار؟ هل تعلمين أن الثياب فى النار نار؟ طعام أهل النار نار وشراب أهل النار نار وثياب أهل النار نار قتا تعالى:" {هَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ الْغَاشِيَةِ* وُجُوهٌ يَوْمَئِذٍ خَاشِعَةٌ * عَامِلَةٌ نَّاصِبَةٌ* تَصْلَى نَارًا حَامِيَةً * تُسْقَى مِنْ عَيْنٍ آنِيَةٍ * لَّيْسَ لَهُمْ طَعَامٌ إِلَّا مِن ضَرِيعٍ} (1 ، 6) سورة الغاشية هل تعلمين ما الضريع أيتها الأخت {خُذُوهُ فَغُلُّوهُ * ثُمَّ الْجَحِيمَ صَلُّوهُ * ثُمَّ فِي سِلْسِلَةٍ ذَرْعُهَا سَبْعُونَ ذِرَاعًا فَاسْلُكُوهُ * إِنَّهُ كَانَ لَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ * إِنَّهُ كَانَ لَا يُؤْمِنُ بِاللَّهِ الْعَظِيمِ * فَلَيْسَ لَهُ الْيَوْمَ هَاهُنَا حَمِيمٌ * وَلَا طَعَامٌ إِلَّا مِنْ غِسْلِينٍ} (30 ، 36) سورة الحاقة هل تعلمين ما الغسلين؟ وهل تعلمين ما الضريع؟ الضريع نوع من أنواع الشوط ينبت فى أرض الجزيرة، والغسلين عصارة أهل النار من قيح وصديد هذا طعام أهل النار وقال تعالى: {أَذَلِكَ خَيْرٌ نُّزُلًا أَمْ شَجَرَةُ الزَّقُّومِ* إِنَّا جَعَلْنَاهَا فِتْنَةً لِّلظَّالِمِينَ * إِنَّهَا شَجَرَةٌ تَخْرُجُ فِي أَصْلِ الْجَحِيمِ * طَلْعُهَا كَأَنَّهُ رُؤُوسُ الشَّيَاطِينِ * فَإِنَّهُمْ لَآكِلُونَ مِنْهَا فَمَالِؤُونَ مِنْهَا الْبُطُونَ}
(62 ، 66) سورة الصافات فهل تقدرين على الزقوم والغسلين والضريع، ثم إذا أكل أهل النار هذه النار وتأججت النار فى بطونهم استغاثوا بالعزيز الغفار يريدون الماء فيغاث أهل النار بماء كالزيت الذى يغلى من شدة الغليان: { وَسُقُوا مَاء حَمِيمًا فَقَطَّعَ أَمْعَاءهُمْ} (15) سورة محمد وقا تعالى: { إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ} (29) سورة الكهف أى كالزيت المغلى { يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءتْ مُرْتَفَقًا} (29) سورة الكهف {وَاسْتَفْتَحُواْ وَخَابَ كُلُّ جَبَّارٍ عَنِيدٍ * مِّن وَرَآئِهِ جَهَنَّمُ وَيُسْقَى مِن مَّاء صَدِيدٍ * {يَتَجَرَّعُهُ وَلاَ يَكَادُ يُسِيغُهُ وَيَأْتِيهِ الْمَوْتُ مِن كُلِّ مَكَانٍ وَمَا هُوَ بِمَيِّتٍ وَمِن وَرَآئِهِ عَذَابٌ غَلِيظٌ} (15 ، 17) سورة إبراهيم حتى الثياب، الثياب التى تتفنن المرأة المتبرجه الكاسية العارية الآن فى إظهارها ولبسها لتفتن قلوب الشباب والرجال ستبدل هذه الثياب بثياب من النار إن لم تتب إلى العزيز الغفار. قال ربنا جل وعلا: {هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ فَالَّذِينَ كَفَرُوا قُطِّعَتْ لَهُمْ ثِيَابٌ مِّن نَّارٍ يُصَبُّ مِن فَوْقِ رُؤُوسِهِمُ الْحَمِيمُ * يُصْهَرُ بِهِ مَا فِي بُطُونِهِمْ وَالْجُلُودُ * وَلَهُم مَّقَامِعُ مِنْ حَدِيدٍ} (20 ، 23) سورة الحـج فالطعام فى النار نار والشراب فى النار نار والثياب فى النار نار فهل تصبرين أختى المسلمة على حر النار؟ ..

الله الله فى الحجاب الشرعى الله الله فى الستر والعفاف والله لا تقدر المرأة على حرارة حر الشمس فى يوم شديد الحرارة ولا تقدر على أن أن تمس يدها نار "البوتوجاز". اعلمى أيتها الأخت أيتها الأخت الفاضلة المسلمة أن هذه النيران التى لا تصبرين على حرها فى الدنيا إنما هى جزء من سبعين جزءاً من جهنم قالوا: يا رسول الله، والله إن كانت لكافية . فقال: " ولكن نار الآخرة فضلت – أى زادت- على نار الدنيا بتسعة وستين جزءاً كلها مثل حرها".

فيا أيتها الأخت أنادى عليك وأنا والله الذى لا إله غيره أحب لك الخير الذى أحبه لآبنتى، وأحب لك الستر الذى أحبه لزوجتى، وأحب لك العفاف الذى أحبه لأمى وعمتى وخالتى، فأنت درة مصونة وأنت جوهرة ثمينة وأنت لؤلؤة مكنونة، ومحال لأى عاقل أن يلقى بدرته وجوهرته لكل عين خائنة، ولكل يد آثمة لتصل إليها بالباطل والإثم والعدوان، فلا تقولى أبداً: اقنعنى بالحجاب وإنما إن أردت السؤال فأنا أصحح لك السؤال وهو: اقنعنى بالإسلام!! فإن كنت مسلمة فالذى أمرك بالحجاب هو الله فما عليك إلا أن تقولى: سمعنا وأطعنا غفرانك ربنا وإليك المصير.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
sasa
سوبر عضو
سوبر عضو
avatar

كيف تعرفت علينا : صديق & صديقه
عدد المساهمات : 251
تاريخ التسجيل : 16/07/2009
الموقع : خليك فى حالك

مُساهمةموضوع: رد: خطبة الشيخ محمد حسان (الكاسيات العاريات ) ج2   الأحد 09 أغسطس 2009, 4:00 pm

ردووووووود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خطبة الشيخ محمد حسان (الكاسيات العاريات ) ج2
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مــــنتدى كلـــــــمة :: اسلاميات :: المنـــ الاسلامي العام ـــتدي-
انتقل الى: